الأضرار الناتجة عن تناول الأسبيرين

تناول الأسبيرين:

يسهم تصلب الشرايين والخثار الوعائي ووجود خلل في الصفائح الدموية في الإصابة أوعية القلب لدى الأشخاص المصابين بمرض السكر من النوع الثاني.( فالأشخاص الذين يعانون من مرض السكر من النوع الثاني يفرزون المزيد من الثرومبوكسان). ولقد أثبتت العديد من التجارب التي تم إجراؤها على نطاق واسع الأهمية الكبرى للأسبيرين في الوقاية الأولية والثانوية من أمراض أوعية القلب لدى مرضى السكر. ولقد أثبتت إحدى التجارب أن مجموعة من مرضى السكر قلت عدد مرات الإصابة بالأزمات القلبية لديهم أو احتشاء عضلة القلب( الذبحات القلبية) من 10,1% إلى 4% بتناولهم 325 مليجرام من الأسبيرين يومياً بعد يوم.

 

نظراً للفوائد المحتملة للعلاج بالأسبيرين، تقترح إحدى الجهات المعينة استخدام أقراص الأسبيرين معوية التغليف( 81 إلى 325 مليجرام يومياً) للوقاية الثانوية لمرضى السكر الذين يعانون من أمراض أوعية القلب وللوقاية الأولية لمرضى السكر الذين لديهم نسبة خطورة مرتفعة للإصابة بهذه الأمراض نتيجة للعوامل التالية:( تاريخ عائلي إيجابي للإصابة بهذه الأمراض أو تدخين التبغ أو السمنة أو الضغط المرتفع أو وجود زلال في البول أو تقدم العمر فوق 30 عاماً.

 

التوصيات الخاصة بالعلاج بالأسبيرين:

يجب أن يتناول الأسبيرين من يعاني من زيادة في مستويات الدهون كالمعدلات التالي ذكرها:

زيادة نسبة الكوليسترول عن 200 ملليجرام\ عشر لتر.

 

وصول نسبة الكوليسترول السيئ LDL أو البروتين الشحمي منخفض الكثافة إلى 100 مليجرام\ عشر لتر أو ما يزيد عن ذلك.

 

قلة نسبة الكوليسترول الجيد HDL أو البروتين الشحمي مرتفع الكثافة عن 45 مليجرام\ عشر لتر لدى الرجال و55 مليجرام\ عشر لتر( لدى النساء).

 

زيادة مستويات ثلاثي الجليسريد عن 200 مليجرام\ عشر لتر.

 

السن أكبر من 30 عاماً.

 

يمكن استخدام أقراض الأسبريرين معوية التغليف بجرعات تتراوح ما بين 81 – 325 مليجرام يومياً.

 

قبل أن تبدأ في تناول الأسبيرين بصورة يومية، تحدث بخصوص هذا الأمر مع طبيبك المعالج.

 

فهناك بعض الأشخاص الذين لا يجب أن يتناولو الأسبيرين: الذين لديهم حساسية منه أو ميل للنزيف أو المصابين بنزيف في المعدة أو الأمعاء مؤخراً أو بأمراض في الكبد أو بنزيف في العين.

 

كذلك، لا يجب أن يتناوله الأشخاص الذين يتناولون علاجاً مضاداً للتجلط أو يأخذون موانع الإفرازات القشرية الكظرية( ACE inhibitors) والذين يعانون من أمراض في أوعية القلب. وأيضاً لا يجب أن يتناول الأشخاص أقل من 21 عاماً الأسبيرين على أساس منتظم نتيجة لزيادة خطورة إصابتهم بمتلازمة ري.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد