المواد المضادة للأكسدة

المواد المضادة للأكسدة: يعتقد بعض الباحثين أن مرضى السكر يستهلكون مخزونهم من المواد المضادة للأكسدة بصورة أسرع مما يؤدي إلى زيادة احتياجاتهم لها( مثلما يفعل المدخنون). وهم يعتقدون أن هذا يحدث مع مرضى السكر لأن المرض يؤدي إلى إفراز المزيد من الجذور الحرة( Free radicals) في الجسم التي تستهلك المزيد من الفيتامينات. ومع وجود مستويات مرتفعة من الجلوكوز في الدم، يعتقد أن بعض من جزيئات الجلوكوز ترتبط بالبروتين والدهون وهو ما يعرف بالجليكوبروتين( Glycosylation) مما يجعلها أكثر عرضة للأكسدة. تؤدي عملية الأكسدة إلى إفراز المزيد من الجذور الحرة Free radicals.

 

فيتامين( ج): اكتشف بعض الباحثين أن تناول من 250 إلى 500 مليجرام من فيتامين( ج) يردي إلى تقليل عملية ارتباط جزيئات الجلوكوز بالبروتين والدهون وهو ما يعرف بالجليكوبروتين. وتحتوي معظم العقاقير التكميلية الخاصة بالفيتامينات المتعددة على 60 ملليجرام على الأقل من فيتامين( ج).

 

فيتامين( هـ): ترتبط هذه المادة المضادة للأكسدة بالوقاية من العديد من أمراض القلب عند تناولها بمقدار 200 إلى 400 وحدة دولية يوميا ً.

 

وكما يقول بعض الباحثين إن العقار التكميلي الخاص بهذا الفيتامين قد يحسن أيضا ً من مستويات السكر في الدم.

 

وتحتوي معظم العقاقير التكميلية متعددة الفيتامينات على ما يقرب من 30 إلى 45 وحدة دولية من فيتامين( هـ).

 

السيلينيوم: مضاد قوي للأكسدة وتحتوي بعض العقاقير التكميلية متعددة الفيتامينات على حوالي 20 كيكرو جرام منه لكل حبة.

 

حمض الفوليك: يعمل كمضاد للأكسدة في الجسم وهو معروف( مع مجموعة فيتامين( ب)) بالمساعدة في تقليل مستويات الهوموسيستين المرتفعة في الجسم( ترتبط مستويات الهوموسيستين المرتفعة في الجسم بزيادة خطورة الإصابة بأمراض القلب).

 

ويوجد نوعان من الأشخاص المعروف لديهم مشاكل مع ارتفاع مستويات الهوموسيستين: الأشخاص المصابون بأمراض جينية نادرة التي تسبب الإصابة بأزمات قلبية في سن مبكرة ومرضى السكر.

 

نحتاج معرفة المزيد حول فوائد حمض الفوليك لمرضى السكر ولكن أوضح أحد الباحثين أن حمض الفوليك قد يساعد في أمراض أوعية القلب لدى مرضى السكر. ويحتوي العقار التكميلي متعدد الفيتامينات على حوالي 400 ميكروجرام من حمض الفوليك.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد